SYRIA

معنى الحرية

 

الصفحةالرئيسية  

الأهداف

الخطة الدرسية

المصادر وسائل  و معلومات الإتصال أعمال الطالبات سؤال و جواب

منتدى المناقشة

المجموعةالبريدية

الإستبيان إسأل خبير ألبوم صور

مقدمة

الحرية من أغنى المفهومات الفلسفية عن التعريف و هي مفهوم فردي و إجتماعي بآن واحد .

فلا وجود للمجتمعات إذا ما فقدت حريتها ( إستقلالها )

 و لكن يبدو هذا المفهوم  فضفاضاً جداً إذا ما نظرنا إليه في إطار الحرية الفردية .

 ما الذي يستوجب الآخر هل حرية الفرد أساس في الحفاظ على حرية المجتمع

و هنا السؤال الكبير الذي يطرح نفسه ما المقصود بالحرية الفردية  .

و إذا كان الحال عكس ذلك فما واجب المجتمع الحر إزاء أفراده حتى يبعث فيهم الشعور بالحرية  .

من منا لم يتساءل يوماً عن معنى الحرية و كم من واحد فينا وجد الإجابة عن هذا السؤال .

من منا يشعر حقاً بحريته وإذا كان كذلك فهل يستطيع أن يحدد لنا مصدر هذا الشعور .

 أولاً : مفهوم الحرية :

 نعني بالحرية في العادة تلك الخاصة التي تميز الكائن الناطق من حيث هو موجود عاقل

تصدر أفعاله عن إرادته هو لا عن أية إرادة آخرى غريبة عنه .

 فالحرية بحسب معناها الاشتقاقي هي عبارة عن انعدام القسر الخارجي ، و الإنسان الحر هو من لم يكن عبداً أو أسيراً .

 و مفهوم الحرية يتوقف كثيراً على الحد المقابل الذي تثيره في أذهاننا هذه الكلمة ، إذ قد نضع في مقابل كلمة الحرية ،

 كلمات عديدة مثل كلمة " الضرورة " أو " الحتمية " أو كلمة " القضاء و القدر " أو كلمة " الطبيعة " .

             .   و لكن من الممكن أن نميز بصفة عامة بين نوعين من الحرية : حرية التنفيذ و حرية التصميم  

آ - و المقصود بحرية التنفيذ : تلك المقدرة على العمل أو الامتناع عن العمل دون الخضوع لأي ضغط خارجي ،

 و الحرية بهذا المعنى عبارة عن القدرة على التنفيذ مع انعدام كل قسر خارجي .

ب - أما حرية التصميم : فهي عبارة عن القدرة على الاختيار أعني القدرة على تحقيق الفعل دون الخضوع لتأثير

 قوى باطنة ، تحد من حرية التصميم كالدوافع و الأهواء 00000 الخ .

المصادر :

الكتاب المدرسي

Google

مشكلة الحرية في الفلسفة

http://www.alsabaah.com/paper.php?source=akbar&mlf=copy&sid=18646

مشكلة الحرية الميتافيزيقية

http://maaber.50megs.com/eleventh_issue/perennial_ethics1.htm

الحرية قلق الغياب ودعوى الحضور

http://www.annabaa.org/nba27/alhorreyah.htm

حرية الإنسانية والعلم مشكلة فلسفية

http://www.kotobarabia.com/BookDetails.aspx?ID=3730

الحرية

http://www.7nona.com/osra/261.html

مشكلة الحرية في الفلسفة

http://www.alsabaah.com/paper.php?source=akbar&mlf=interpage&sid=18646

 

أما إذا رجعنا إلى نظريات الفلاسفة في الحرية نجد لهذه الكلمات عدة معان :

ثانياً : معاني الحرية :

1 - المعنى الأخلاقي :

هذا النوع من الحرية هو ذلك الذي فيه نصمم و نعمل بعد تدبر و روية ، بحيث تجيء أفعالنا وليدة معرفة و تأمل ،

 فنحن لا نشعر بأننا أحرار حينما نعمل بمقتضى أول دافع يخطر على بالنا و حينها نتصرف كموجودات غير مسؤولة ،

 فنحن لا نشعر بحريتنا حقاً إلا حينما نعرف ما نريد ، و لماذا نريده : أعني حينما نعمل وفقاً لمبادئ أخلاقية

 يقرها عقلنا و تتقبلها إرادتنا .

 فالفعل الحر بهذا المعنى هو الفعل الصادر عن روية و تعقل و تدبر . و إذا كنا قد أطلقنا على هذا النوع من الحرية

 اسم " الحرية الأخلاقية "

 فذلك لأنه وثيق الصلة بما سماه " كنت " بالاستقلال الخلقي ، و هو تلك الحالة التي يتصف بها الفاعل الأخلاقي

 حينما يضع لنفسه قاعدة فعله .

ومن المعنى الأخلاقي للحرية ما يسمى " بحرية الحكيم " أو " حرية الكمال " . و هذا النوع من الحرية وثيق الصلة بالنوع السابق

أي المعنى الأخلاقي للحرية ، و لكنه ذو طابع معياري مثالي يجعله أكثر منه سمواً و شرفاً .

و حرية الكمال هي الصفة التي تميز ذلك الحكيم الذي استطاع أن يتحرر من كل شر ، و من كل كراهية ، ومن كل رغبة ،

 و يفترض هذا النوع من الحرية استحالة فعل الشر . 

1 ) كنت : عمانوئيل كنت ( 1724 - 1804 ) فيلسوف ألماني من كبار الفلاسفة في العصر الحديث .

المصادر :

الكتاب المدرسي

Google

لمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان

الحرية بين الوعي و الممارسة

http://www.almadapaper.com/sub/12-273/p18.htm

2 - المعنى النفسي للحرية :

هذا النوع من الحرية هو عبارة عن الشعور بحيوية معينة ، و استمرار نفسي معين ، و قدرة خالقة يتصف بها الشعور .

 وهنا يكون الفعل الحر هو ذلك الفعل الروحي التلقائي الذي يعبر عن شخصيتنا ، منبعثاً من أعماق ذاتنا .

 يذهب بعض أنصار هذا الرأي مثل ( برغسون ) إلى أن فكرة الحرية تقوم على فكرة العلية الشعورية .

 فنحن هنا لسنا بإزاء حرية سلبية تنحصر في تحقيق هذا الفعل أو الامتناع عن تحقيقه من غير أدنى اكتراث ،

 بل نحن بصدد حرية إيجابية فيها يصدر الفعل عن " ذاتنا العميقة " على حد تعبير برغسون و هنا تكون الحرية

 بمثابة " تلقائية رو حية " تعبر عن قدراتنا على الخلق أو الإبداع ،و أن الفعل الحر هو كل فعل يحمل طابع شخصيتنا .

برغسون : فيلسوف و سيكولوجي فرنسي - إهتم بمسألة الديمومة ( 1859 - 1941 ) .

المصادر :

الكتاب المدرسي

Google

التحليل النفسي والنموذج الإرشادي الجديد في العلم

http://maaber.50megs.com/issue_june05/depth_psychology1.htm

عزيزي 00 عليك أن تختار 00 ولا تحتار

الترابط بين أسس سيكولوجية وسلوكيات إسلامية

http://www.elazayem.com/new_page_110.htm

الشخصية بين ا لخطاب الفلسفي و خطاب ا لعلوم الإنسانية

http://www.bhamdaoui.com/participations/chebba/chebba3.html

 

3 - المعنى الاجتماعي للحرية :

بالإضافة ألى ما تقدم من معاني الحرية لا بد أن نبحث عن الحرية في نطاق المجتمع نفسه .

و هنا نجد أنفسنا بإزاء ما يمكن تسميته الدليل الاجتماعي على و جود الحرية . وهو الدليل القائم على القوانين و الجزاءات .

فإننا نعلم جميعاً أن ممارسة العقود بين الناس ، و وجود الشرائع و القوانين ، و على الأخص القوانين الجنائية

 وما يستتبعها من جزاءات كل هذا يفترض أن الإنسان سيد أفعاله و بالتالي أنه مسؤول .

حقاً إن فكرة المسؤولية قد تكون من أكثر الأفكار غموضاً و التباساً ، فإنها كثيراً ما تختلط علينا بالخوف من العقاب ،

 كما هو الحال عند الطفل الذي ربما لا يملك إلا مسؤولية موهومة قوامها خشية العقاب ،

 و لكن من المؤكد أن مسؤولية الإنسان لا تنفصل عن شعوره بأن حياته هي صنيعة يده ، و أنه الأصل في أفعاله

 المحمودة و المذمومة معاً .

المصادر :

الكتاب المدرسي

 

Google

تجسيد للحرية والحق

الفكر السياسي مدعو لإعادة التفكير في الفرد

http://maaber.50megs.com/issue_december04/perenial_ethics2.htm

العلاقة بين المعاني السابقة للحرية :

ربما كان في وسعنا أن نقول : إن الدليل الاجتماعي على وجود الحرية مثله كمثل الدليل الأخلاقي الذي وضعه " كنت "

 الذي يقول فيه : يجب عليك : إذاً أنت تستطيع أن تقوم بالعمل أو لا تقوم به ،

و هو مجرد دليل فرعي يرد في النهاية إلى الحجة القائمة على الشعور النفسي ( السيكولوجي )

من حيث يظهرنا على أن سائر أفراد الجماعة التي نحيا في وسطها قد اختبروا الحرية فشعروا بمعنى المسؤولية .

و إذاً فإن الأصل في إيماننا بالحرية إنما هو شعورنا النفسي باستقلالنا في الفعل . و شعورنا الأخلاقي بتحملنا لمسؤولية أفعالنا ،

أعني بزيادة أو نقص قيمتنا الأخلاقية بعد الفعل .

مصادر إضافية :

أبعاد الحرية في الرؤية الاسلامية

http://www.cdhrap.net/text/bohoth/34.htm

عن الحوار بين الأنداد

http://www.magazine-deutschland.de/artikel_arab.php?id=72&lang=arab

مكانة الإنسان في الفكر الإسلامي

الاستخـــــلاف - القــــــــــــــدر

http://www.pi.edunet.tn/maousoua/ikhtisas/destin.htm

حرية الرأي في الإسلام

http://www.isesco.org.ma/pub/ARABIC/adabeikhtilaf/page4.htm

في معنى الحرية

http://www.rasid.com/artc.php?id=8192

مفهوم الحرية.. الاشكال التوفيقية ومنهج الاصالة

http://www.annabaa.org/nba38/mafhom.htm

 

 

Google

  New Page 26